وزير الشؤون الاجتماعية يدشن المقر الجديد للمركز الوطني للدراسات والبحوث الاجتماعية - 30/ربيع الأول/1437

الجزيرة - سلطان المواش:

يدشن معالي الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي وزير الشؤون الاجتماعية ورئيس مجلس إدارة المركز الوطني للدراسات والبحوث الاجتماعية مساء اليوم المقر الجديد للمركز، والكائن في حي الروضة بمدينة الرياض. وأوضح مدير عام المركز الدكتور صالح بن عبدالعزيز النصار بأن المركز الوطني للدراسات والبحوث الاجتماعية تأسس بهدف إجراء الدراسات والبحوث الاجتماعية حول القضايا والظواهر والمشكلات الاجتماعية في المملكة العربية السعودية، واقتراح التوصيات والحلول المناسبة في شأنها. وبموجب قرار التأسيس فإن المركز الوطني للدراسات والبحوث الاجتماعية ذو شخصية اعتبارية مستقلة، ويرأس مجلس إدارته معالي وزير الشؤون الاجتماعية، ومقره مدينة الرياض. ويقوم المركز بإجراء البحوث التقويمية للتعرف على مواطن القصور في برامج المجتمع المختلفة، وتقديم الخدمات الاستشارية العلمية والفنية لوزارة الشؤون الاجتماعية وللمؤسسات الاجتماعية العامة والخاصة لتحسين وتطوير خدماتها للمستفيدين في المجالات الاجتماعية، وعقد الندوات العلمية وورش العمل للمختصين والمهتمين بالعلوم الاجتماعية في المجتمع السعودي والخليجي والعربي. وبهذه المناسبة، قدم سعادة مدير عام المركز شكره لمعالي الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي وزير الشؤون الاجتماعية، رئيس مجلس إدارة المركز على الدعم غير المحدود الذي حظي به المركز من معالي الوزير الذي كان له الدور الكبير في تسريع مرحلة التأسيس، وتسهيل عقد الشراكات العلمية المتميزة التي سيكون لها أكبر الأثر في تحقيق أهداف المركز، خصوصا مع وزارة الداخلية ممثلة في وكالة الوزارة لشؤون المناطق ومركز أبحاث مكافحة الجريمة والمديرية العامة لمكافحة المخدرات واللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، وكذلك الشراكة مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لدعم تنفيذ الأبحاث الاجتماعية، والاستفادة من قواعد البيانات المتخصصة، ووزارة التعليم ممثلة في الجامعات السعودية للتعاون مع عمادات البحث العلمي ومراكز البحوث المتخصصة في إجراء البحوث ورصد القضايا والظواهر الاجتماعية في جميع مناطق المملكة. هذا إضافة إلى الشراكات مع مراكز البحوث العالمية المتخصصة في الدراسات الاجتماعية، التي تعزز التوجه التنموي لوزارة الشؤون الاجتماعي من خلال إيجاد المعلومة والأبحاث والرصد الاجتماعي العلمي الدقيق لها.

مشاركة